القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار المواضيع

فكر تنجح اكثر 101 ideas for success in everything




مقدمة:


  • كل ما يستحق العناء يتطلب المجازفة. وفي كل ميادين الحياة تتناسب المجازفة مع المكافأة، فكلما ازدادت المجازفة ازدادت المكافأة ويواء أردت النجاح التقليدي أم الحقيقي كما تراه، لابد أن تكون مستعدا للمجازفة. "والفشل أكبر المجازفات"
  • نعم فكرتنا اليوم في فقرة القراءة والكتب بعنوان "كي تضاعف معدل نجاحك ماعليك إلا مضاعفة معدل فشلك" من كتاب (فكر..تنجح أكثر) للكاتب إيرني زيلنسكي يقول فيها:
  • "بغض النظر عن الدرب الذي تسلكه إلى النجاح، دائما ما ستضطر إلى تخطي العوائق والمحن. وفضلا عن ذلك ستضطر إلى اختبار الفشل.لكن يمكن لهذا الأخير إن وضع في مكانه الصحيح أن تكون له إيجابياته.
  • مامن نجاح بلا فشل ولا استثناء في المسألة. ومهما كان ما تحاول فعله لن تصل حد الكمال حتى لو نجحت إلى حد بعيد.والغريب في الأمر أنه يمكنك رفع فرص النجاح بالتخطيط لكثير من العراقيل والفشل.
  • فالفشل على ما يبدو يحول الخاسرين إلى رابحين. ويمكن للفشل أن يكون أفضل تعليم تحصل عليه في الحياة. وأصحاب الإنجازات في هذا العالم يبدون موقفا رائعا تجاه الفشل، لذا فإن كنت تود أن تصبح واحدا منهم فيجب أن تبدي استعدادا لخسارة بضع معارك كي تربح الحرب.\
فكر كيف تنجح
وقد قال إلبرت هابرد: "إن الفاشل الحقيقي إنسان أخطأ لكنه لا يملك القدرة على الاستفادة من التجربة". وعلى الرغم من صعوبة الأمر فيجب أن نرحب بالفشل إذا شئنا أن نحقق أي مقدار من النجاح.

جميع الناجحين هم خلاقون ويقومون بمجازفات محسوبة وهم يتوقعون أن يختبروا مقدارا من الفشل، فدائما ما ستتطلب رحلة النجاح الكثير من الفشل لأنه مفيد لنا على عكس الاعتقاد السائد.ويؤكد نورمان جويسون وهو رابح جائزة كمنتج أفلام أن "في النجاح ما يسلبك صفاتك كإنسان أما الفشل فيذكرك بمن تكون حقا".
لقد علمتني خبرتي الشخصية أن مفتاح النجاح هو تحمل الفشل أكثر مما يستطيع الشخص العادي التحمل.وإن لم تنجح في البداية فأنت شخص طبيعي ومهما كان ما تفشل فيه ستجد دائما شخصا يقول لك إنه كان يعرف أنك ستفشل. لكن لا تدع الفشل يربكك كما يفعل مع معظم الناس.

ستلاحظ على الأرجح النمط الآتي: فشل فشل فشل فشل ثم نجاح وهكذا دواليك.وعليه فعادة ما نختبر الكثير من الفشل قبل أن نبلغ النجاح.فدرب النجاح معبدة بكثير من الفشل ليس أكثر. لذا كي تضاعف معدل نجاحك ما عليك سوى مضاعفة معدل فشلك.إذا أليست الحياة سهلة أحيانا؟
ستأتي أيام لا يسير فيها أى شيء على مايرام لكن من دون أن يذهب كل شيء سدى بل على العكس من ذلك إذ ستتعلم من يوم ملىء بالمشاكل والصعوبات أكثر ما تتعلم من شهر مفعم بالاستمتاع والراحة. لذلك هنئ نفسك على أصغر النجاحات وأكبر الإخفاقات.


وكلما غدوت أكثر نجاحا ارتبطت الأخطاء الفادحة أكثر باسمك، ويضعك إخفاق واحد على طريق النجاح أما مئة إخفاق فيقودونك إليه. والأهم من ذلك يجب أن يتم التعاطي مع الفشل بتفهم ومرح. فإثر خسارة مارك تواين لما يفوق الأربعين ألف دولار على إحدى براءات الاختراع خاصته صرح قائلا:" وهبتها إلى شخص كنت أمقته منذ زمن بعيد وأرغب في تحطيم عائلته".


وعليه فلا تيأس كلما فشلت بعض الأمور الهامة. فمن وجهة نظر روحية، الفشل هو وسيلة الكون للتأكد من عدم مجيء النجاح الزائد دفعة واحدة. وباختصار إن الحياة من دون فشل لن تقودك إلى أي مكان جدير بالذكر..أما الحياة المترافقة مع الكثير من الفشل فستساعدك على تحقيق ما يستحق العناء."
استمتعوا
دا لينك الكتاب من هنا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع